تسريبات عن عزم بايدن تخفيف الضغط على إيران وخامنئي يطالب برفع العقوبات

258

شدد الزعيم الأعلى بإيران آية الله علي خامنئي على أن بلاده لن تعود للامتثال للاتفاق النووي قبل رفع العقوبات الاقتصادية عنها بالكامل، بينما أفادت تسريبات بعزم واشنطن تخفيف الضغط المالي على طهران.

وقال خامنئي اليوم الأحد، إن الولايات المتحدة يجب أن ترفع جميع العقوبات إذا كانت تريد من طهران العدول عن خطواتها النووية.

وكتب على تويتر “إيران أوفت بجميع التزاماتها بموجب الاتفاق النووي لعام 2015 وليس الولايات المتحدة والدول الأوروبية الثلاث… إذا كانوا يريدون من إيران العودة لالتزاماتها فيجب على الولايات المتحدة أن ترفع جميع العقوبات أولا”.

وأضاف “إذا تأكدنا من رفع كل العقوبات، عند ذلك سنعود إلى الالتزام الكامل”.

مبررات إنسانية

من جانبها، قالت وكالة بلومبيرغ إن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن تدرس تخفيف العقوبات المالية على إيران دون رفع العقوبات عن مبيعات النفط.

وأضافت أن إدارة بايدن تبحث دعم إقراض صندوق النقد الدولي لطهران للتخفيف من تداعيات جائحة كورونا.

وأشارت إلى أن إدارة بايدن تبحث تخفيف عقوبات على إيران عرقلت وصول مساعدات لمواجهة كورونا. ونقلت بلومبيرغ عن مسؤولين في إدارة بايدن اعتقادهم أن لهذه الخطوات مبررات إنسانية.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن، قال في وقت سابق إن الولايات المتحدة ستعاود الانضمام إلى الاتفاق الموقع عام 2015 إذا عادت إيران إلى الالتزام الصارم ببنوده، وإنها ستجعل ذلك نقطة انطلاق إلى اتفاق أوسع، يمكن أن يقيد قدرة طهران على تطوير الصواريخ وكذلك أنشطتها الإقليمية.

يشار إلى أن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب انسحب في 2018 من الاتفاق النووي الذي وقّعته إيران و6 قوى عالمية عام 2015، وأعاد فرض العقوبات على طهران.

المصدر : الجزيرة + وكالات

لا يوجد تعليقات.